تلفزيون اسرائيلي يكشف : رئيسة وكالة الاستخبارات الأميركية “سي إي إيه” جينا هاسبل قامت بزيارة سرية إلى مدينة رام الله بعد اعلان صفقة القرن

كشف تلفزيون ” كان” الاسرائيلي الرسمية، مساء السبت، عن قيام رئيسة وكالة الاستخبارات الأميركية “سي إي إيه”، جينا هاسبل، بزيارة سرية إلى مدينة رام الله، بعد إعلان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، عن “صفقة القرن”.

وذكر التلفزيون الاسرائيلي بأن الزيارة السرية التي قامت بها رئيسة الـ”سي إي إيه” إلى رام الله كانت يوم الخميس الماضي، بعد 48 ساعة من إعلان ترامب برفقة رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، عن تفاصيل “صفقة القرن”، خلال مؤتمر صحافي مشترك في البيت الأبيض.
وحسب تلفزيون ” كان ” : التقت رئيسة وكالة الاستخبارات الأميركية بمسؤولين فلسطينيين، وخلال اللقاء تم تبليغها بقرار السلطة الفلسطينية وقف التنسيق الأمني مع إسرائيل احتجاجا على خطة السلام الأميركية في الشرق الأوسط”.
وتناول اللقاء السري الذي جمع رئيسة الـ”سي إي إيه” بمسؤولين فلسطينيين، بضمنهم رئيس المخابرات ماجد فرج، ووزير الشؤون المدنية في السلطة الفلسطينية، حسين الشيخ، رد فعل السلطة الفلسطينية والخطوات التي قد تقوم بها عقب الإعلان عن “صفقة القرن”.
وأوضح التلفزيون الاسرائيلي بأن رئيس وكالة الاستخبارات الأميركية، لم تجتمع بالرئيس الفلسطيني محمود عباس (أبو مازن)، لكنها بحثت مع فرج والشيخ مستقبل العلاقات ما بين أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية ووكالة الاستخبارات المركزية الأميركية.
وذكر مراسل تلفزيون “كان”، بأنه على الرغم من زيارة رئيسة الـ”سي إي إيه” إلى رام الله، إلا أن الولايات المتحدة لم تقم بعد بتحويل 100 مليون دولار من المساعدات التي وافق عليها الكونغرس لنقلها إلى قوات الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية.
إلى ذلك، أفادت القناة 12 الاسرائيلية بأن رئيسة ال”سي إي أيه”، التقت أيضا بالرئيس الفلسطيني، ونقلت إليه تطمينات من واشنطن، ومفادها أن الإدارة الأميركية لن تسمح لإسرائيل القيام باي خطوات أحادية الجانب وبضمنها ضم أجزاء من الضفة الغربية وفرض السيادة الإسرائيلية على المستوطنات، قبل انتخابات الكنيست التي ستجري في الثاني من آذار/مارس المقبل.
ووفقا للقناة 12، فإن جينا هاسبل طلبت من الرئيس عباس خلال اللقاء الذي جمعهما في رام الله “عدم اتحاذ قرارات متهورة ردا على خطة ترامب”.
وذكرت القناة بأن الإدارة الأميركية تسعى من خلال انتداب رئيسة الـ”سي إي إيه” إلى رام الله والاجتماع بالمسؤولين الفلسطينيين، إلى خفض ذروة التوتر والتصعيد في الضفة الغربية.كما ذكر موقع “عرب 48″
وعقب اللقاء السري الذي جمعها في رام الله بكل من فرج والشيخ، التقت رئيسة الـ”سي إي إيه” بمسؤولين إسرائيليين.حسب القناة العبرية

Written by 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.