مطالباً بعودة البيشمركة.. حزب بارزاني: قوة من التحالف الدولي وصلت إلى خانقين

article image

ناس – بغداد

أعلن مسؤول في الحزب الديمقراطي الكردستاني، الثلاثاء، وصول قوة من التحالف الدولي الى خانقين، المتنازع عليها بين المركز والاقليم، عقب تزايد نشاط مسلحي تنظيم داعش في القضاء، التابع لمحافظة ديالى ادارياً.

ونقل موقع الحزب تصريحاً عن مسؤول الفرع 15 للحزب في خانقين جعفر الشيخ مصطفى، تابعه “ناس”، اليوم، (24 كانون الأول 2019) ان “قوة من التحالف الدولي وصلت الى حدود منطقة خانقين، وذلك بسبب تزايد نشاطات عصابات داعش في المنطقة”.

وأوضح أن “الأوضاع في خانقين سيئة كما هي، ولم تتحسن، لكن قوة من التحالف الدولي وصلت الى المنطقة وذلك بسبب تزايد نشاطات إرهابيي داعش وزيادة اعمالهم الإرهابية”، موضحاً أنه “ومنذ قدوم هذه القوات عادت الطمأنينة الى نفوس السكان الى حد ما، لكن ذلك لن يعالج القضية الأساسية”.

وأضاف الشيخ مصطفى ان “الحكومة العراقية أرسلت قوات كبيرة الى منطقة خانقين، خوفاً من عودة قوات البيشمركة اليها، لكن على الرغم من ذلك فإن تحركات داعش مازالت مستمرة ونشاطاتهم ملحوظة”، مشدداً انه “ما لم تعد قوات البيشمركة الى المنطقة، فإن الأمن والإستقرار لن يستتب فيها”.

يذكر أن بعض مناطق محافظة ديالى، تشهد بين فترة وأخرى هجمات مختلفة يشنها عناصر داعش، سقط على إثرها ضحايا في صفوف القوات الامنية والأهالي، فضلا عن تسجيل خسائر مادية، فيما تنظم القوات الامنية بين فترة واخرى حملات دهم وتفتيش وفقاً لمعلومات استخبارية، للملاحقة عناصر ينتمون لداعش.

وأعلنت هيئة الحشد الشعبي، (22 كانون الأول 2019)، عن صد قوات اللواء الرابع في الحشد هجوماً شنه عناصر بتنظيم داعش شمال شرق محافظة ديالى.

وأضافت أن “الهجوم الإرهابي أسفر عن مقتل أحد المقاتلين واصابة ثلاثة آخرين”.

Written by 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.