محطة الأميركية تنشر رواية جديدة لحادثة اغتيال المهندس و سليماني.

نشرت محطة NBC الأميركية رواية جديدة لحادثة اغتيال نائب رئيس هياة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس وقائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني.

وقالت المحطة ان ” جواسيس في مطاري دمشق وبغداد الدوليين ساعدوا على تقديم معلومات مكنت الولايات المتحدة من تحديد موعد اقلاع الطائرة التي اقلت سليماني من دمشق وموعد وصولها الى بغداد”.

وأضافت : ان ” 3 طائرات مسيرو كانت بانتظار سيارتي الموكب الذي استقله الاثنان ما يعكس هيمنة الولايات المتحدة على الأجواء العراقية”.

وتابعت : ان ” مسؤولاً عراقياً صعد عدد من الدرجات لتحية الضيف ( سليماني ) بينما كانت مديرة وكالة الاستخبارات الاميركية جينا هاسبل ووزير الدفاع مارك أسبر يشاهدان ذلك من مكتبهما في واشنطن فيما وجه المسؤول العراقي لم يكن واضحا بسبب الليل”.

ولفتت المحطة ان الولايات المتحدة تفحصت هواتف من كانوا في موكب السيارات الذي خرج من مطار بغداد وتأكدت من هوياتهم قبل توجيه الضربة الجوية وتم إدارة العملية من قاعدة العُديد في قطر”.

Written by 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.