قوات أميركية تغادر قاعدة عين الأسد متوجهة إلى بغداد لحماية السفارة

بغداد/الاخبارية:
غادرت قوات أميركية، الثلاثاء، قاعدة عين الأسد في الأنبار متوجهة إلى بغداد لحماية السفارة الأميركية في العاصمة.
وقال مصدر ان ” قوات أميركية غادرت قاعدة عين الأسد في الأنبار متوجهة إلى بغداد لحماية السفارة الأميركية هناك لانهاء الاعتصام امام السفارة الاميركية”.
وهاجم الثلاثاء عناصر من الحشد الشعبي السفارة الأميركية في بغداد الثلاثاء، تنديدا بالغارات الجوية التي استهدفت ليل الأحد مقرات الحشد، فيما حمل الرئيس الأميركي دونالد ترامب إيران مسؤولية الوقوف وراء الهجوم.
وأعلن وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر الثلاثاء أن البنتاغون سيرسل قوات إضافية إلى بغداد لحماية السفارة الاميركية بعدما هاجمها عناصر ميليشيات موالية لإيران.
وقال إسبر في بيان أن “وزارة الدفاع تعمل بشكل وثيق مع وزارة الخارجية لضمان سلامة سفارتنا وموظفينا في بغداد، وسنرسل قوات إضافية لدعم موظفينا في السفارة”.

Written by 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.