رفض فلسطيني لـ “صفقة القرن”: مواصلة النضال لإسقاطها

أعلنت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة رفضها القاطع لما يسمى “صفقة القرن” مؤكدة أن الموقف الفلسطيني الموحد المقاوم وحده قادر على إيقاف هذه الكارثة وإسقاطها.

وجاء في بيان للجبهة تلقت سانا نسخة منه إنه “بات واضحاً جلياً أن ما يسمى “صفقة القرن” بتفاصيلها مخطط صهيوني أمريكي لتصفية القضية الفلسطينية وكل من يوافق على هذه النكبة السياسية شريك فيها ويرتكب جرم الخيانة العظمى بحق القضية الفلسطينية والأمة العربية”.

وفي بيان مماثل اعتبرت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني إعلان ترامب لما يسمى “صفقة القرن” عدواناً جديداً من قبل الولايات المتحدة على الشعب الفلسطيني وحقوقه الوطنية الثابتة غير القابلة للتصرف.

ودعت الجبهة إلى اتخاذ خطوات عملية وجادة لمواجهة هذا العدوان من خلال تجديد المقاومة بكل أشكالها والانتفاضة الشعبية ووحدة الموقف الفلسطيني والتحرك السريع للجماهير العربية والإسلامية والقوى الحرة بالعالم مؤكدة مواصلة مسيرتها النضالية حتى التحرير والعودة.

وكانت القوى الوطنية الفلسطينية دعت أمس إلى يومي غضب الأربعاء والجمعة المقبلين وتنظيم مسيرات ووقفات احتجاجية في مدن الضفة الغربية وقطاع غزة المحاصر رفضاً لـ “صفقة القرن” ونصرة لمدينة القدس المحتلة في وجه مخططات الاحتلال الإسرائيلي لتهويدها.

Written by 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.