حزب عراقي يهدد مدون عراقي بسبب الثورة العراقية !

تلقى احد المدونين العراقيين تهديدات بالقتل بسبب موقفه من الثورة العراقية ودعمه لها من مواقع التواصل الاجتماعي ال_فيس بوك والتويتر وتم ارسال رسالة التهديد بعد نشره لعدة منشورات وتغريدات ضد أحزاب السلطة.

“عبد اللطيف عبد الرزاق” مدون عراقي يعمل في مجال مكافحة الابتزاز الإلكتروني وناشط مدني وهو لاجئ مقيم في بلجيكا ظهر في إحدى القنوات البلجيكية العربية متحدثا عن الثورة العراقية وما تقوم بيه الحكومة من إنتهاكات حقوق الإنسان وعمليات الاغتيالات والاعتقالات التعسفية وبعدها اتت له رسالة من شخص يدعى محمد الحسيني فيها التالي:-

بسم الله الرحمن الرحيم

الى عملاء السفارات لقد طالت السنتكم وتعالت اصواتكم وحان الوقت لقطف رؤسكم هل تظنون اننا لم نصل لكم حتى وان كنتم في الخارج تتجاوزون على المرجعيات المقدسة والفصائل المجاهدة وتلتقون بالعملاء الاجانب وتحرضون على التظاهرات سوف ننال منكم ولو بعد حين ولدينا كل معلوماتكم وتحركاتكم نحن نبعث لك صورة من الفيديو الذي تظهر به وتتهمنا بقتل وقمع المتظاهرين وسوف يكون الرد عليك ومن معك عسير وقد أعذر من أنذر

 مكتب عصائب أهل الحق

                                     المقر العام

بعدها يشير عبد الرزاق في حديث  انه نشر تغريدة فحواها:-

‏عندما تحمل السلاح بوجه الدولة يعتبرونك أرهابي وان رفعت الدولة السلاح ضد المتظاهرين السلميين المطالبين بحقوقهم وقتلتهم يعتبر ضبط الامن للبلاد !!!!

أين الحق ؟
من الارهابي الان ؟

مشيرا في فيها إلى حساب السيد عادل عبد المهدي رئيس الوزراء المستقيل، مضيفا بعد هذه التغريدة تلقيت التهديد المذكور أعلاه مرة أخرى.

وأكد عبد اللطيف عبد الرزاق أن عمله في مجال محاربة الحسابات التي تشوه الصورة الحقيقة الوطنية للثورة العراقية وحذفها  وانتقادة للحكومة والاحزاب الحاكمة جعله يتلقى عدة تهديدات وهذا ما جعله يلتجئ للاعلام العراقي لكشف الوجه الحقيقي للاحزاب السياسية العراقية.

كما يذكر أنه ازدادت في الفترة الأخيرة عمليات الخطف والاغتيالات والتهديدات للناشطين والمدونين العراقيين الذين يدعمون الثورة العراقية والتي خلفت إلى الآن اكثر من 500 شهيد وما يزيد عن 20000 الف عراقي.

photo_2019-12-27_10-58-54.jpg


zain mahdi‏ <zm3177457@gmail.com‏>

Written by 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.