الجبهة العربية” في كركوك تتهم الأحزاب الكردستانية، بمحاولة إعادة قوات “البيشمركة” الى المحافظة

اتهمت “الجبهة العربية” في كركوك، الاحد الأحزاب الكردستانية، بمحاولة إعادة قوات “البيشمركة” الى المحافظة، بعد بث أنباء حول وجود مخاطر على الحقول النفطية في المحافظة.

وقال نائب رئيس اللجنة ناظم الشمري، إن “الوضع في كركوك مستقر ومطمئن، والقوات الأمنية تقوم بواجبها على أتم وجه، ولديها الامكانيات الكافية لحماية الوضع والحقول النفطية”.

وأضاف، أن “الأحزاب الكردية تقوم بإثارة هذه الأخبار من أجل بث الرعب والخوف، وهي مقدمة لمحاولة عودة قوات البيشمركة الى كركوك لحماية الآبار النفطية وهذا مرفوض، وأهالي المناطق المختلطة من المكونين العربي والتركماني يرفضون عودتهم رفضا قاطعا”.

وأشار الى أن “وجود القوات الأميركية في كركوك وبالقرب من الآبار النفطية هو بالاتفاق مع الحكومة الاتحادية، وحسب الاتفاقية الأمنية والقوات الأميركية لها تواجد في المدينة، في عددٍ من المقرات والقواعد منذ عام 2014”.

Written by 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.