فيروس الكأبة…كلنا في خطر! الكاتبة انفال كاظم

في الآونة الأخيرة بدأت ارى بعض الأعراض الغريبة التي يُصاب بها كل من حولي…!
انطواء.. عزلة..ضجر..انفعال..رفض كل المحيط..نبذ الحياة…العدوانية
لم اكن اعرف ماهية هذا الشيء الغريب لكنني اجزم انه كان بمثابة وباء لفايروس قاتل سريع الأنتشار…
بدأت افكر بكيفية الأصابة به وهل هو معدي؟
بعض المحطات الأخبارية نقلت عن لسان مراسليها ؛ انه شوهد بعض الأشخاص الكئيبون الذين يتواجدون في كل مكان ينتهزون اوقات ضعفنا وانكسارنا خلال المواقف الصعبة فيدخلون قلوبنا يسيطرون على عقولنا ويبثون كل ما يمتلكون من طاقة سلبية وحزن واحباط فينا بلا رحمة او شفقة
فنصاب بفايروس الكأبة الذي يسبب الأنتحار احياناً في حال الأستسلام له بدون مقاومة…
وقد جاء بالتوصيات الصحية؛
ابتعدوا عن مثل هؤلاء الأشخاص السلبيين واحذروهم ولا تفتحوا ابواب قلوبكم لهم
ولا ضير من استخدام بعض الأدوية الوقائية
مثل ذكر الله والتوكل عليه وحمده على كل حال..السعادة ، الأمل ، التفاؤل ،التغاضي والأبتسامة
احبائي كونوا اصحاب اثر ايجابي في نفوس من حولكم فكلنا متعبين حقاً من هذه الحياة!!
وقانا الله واياكم  وكل من تحبون شر هذا الفايروس…
(الصورة للرسام الدكتور احمد طايس)

photo_٢٠١٩-٠٨-٠٥_١٣-٣٤-٢٧.jpg

Written by 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.