قَصِيدَتَا وَرَائِعَتَا عائشة دهان ــ عشتار ومحسن عبد المعطي محمد عبد ربه في قصيدةِ عِشقي

قَصِيدَتَا وَرَائِعَتَا عائشة دهان ــ عشتار  ومحسن عبد المعطي محمد عبد ربه في قصيدةِ عِشقي

الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم

{1} يدُكَ

E:\شَاعِِر00الْعَاَلَمِ\إبداعات\عائشة دهان ــ عشتار.jpg

الشاعرة السورية الرائعة / عائشة دهان ــ عشتار

يدُكَ

ما إن صافحَتْ يدي

حتى أوقدَتْ لَهيباً

أحرَقَ جَسدي

أسمَعُ أنَّاتَها تجتاحُني

تتوسَّلُ … تشتهي وصلي

يدُكَ …

ما إن لامستْ يدي

حتى سرى الحبُّ في كَبدي

وأنامِلي … تُقرِئكَ عِشقي

كي لا تكونَ جاهلاَ

وتقول … ” لم أكنْ ادري “

يدُكَ ….

ما إن تلامِسُ يدي

حتى أذوبَ على صدرك

لا أدرِكُ جسدَكَ من جسدي

ويا أسفي

انسلتْ يدُكَ فأدمَعتْ يدي

وأعودُ لبدايَتي وحيدةً

أتيه في شوقي

وكَمدي …

لا … لن أترددَ

وعلى كفِّكَ سأكتبُ قصيدةَ عِشقي

فهاتِ يدَكَ اجعلْها قَدَري

يا حبيبي اليومَ وغدِ …

الشاعرة السورية الرائعة / عائشة دهان ــ عشتار

{2} أَسْتَسْمِحُ الْإِحْسَاسَ فِي قَلْبِكْ

E:\شَاعِِر00الْعَاَلَمِ\إبداعات\92.jpg

الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم

أَبُثُّكِ أَشْوَاقِي وَقَلْبِي يُصَبِّحُ = عَلَى يَدِكِ الْحُلْوَى – حَيَاتِي –  أُمَسِّحُ

وَأَسْتَسْمِحُ الْإِحْسَاسَ فِي قَلْبِكِ الَّذِي = يَبِيتُ نَدَاهُ  فِي فُؤَادِي وَيُصْبِحُ

تَعَالَيْ لِأَفْرَاحِي بِقَلْبٍ مُقَبَّلٍ = عَسَانَا نَعِيشُ الْعُمْرَ دَهْراً وَنَفْرَحُ

أَرَاكِ فَيَخْضَرُّ الْكَلَامُ بِمُهْجَتِي = وَتَأْخُذُنِي الْأَفْكَارُ فِيكِ وَأَسْرَحُ

فَرِحْتُ بِأَفْرَاحِ اللِّقَاءِ حَبِيبَتِي = وَقَلْبِي بِبحْرِ الْحُبِّ  ظَلَّ يُلَوِّحُ

فَخُورٌ مَعَ الْأَقْدَارِ بِالْحُبِّ وَالْهَنَا = وَشَادٍ مَعَ الدَّهَّانِ أَلْهُو وَأَسْبَحُ

بِدُنْيَاكِ  تُوِّجْتُ الْمَلِيكَ مُرَدِّداً= حَنَانَيْكِ يَا عِشْتَارُ قَلْبِي مُجَرَّحُ

E:\شَاعِِر00الْعَاَلَمِ\إبداعات\92.jpg

الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم

mohsinabdraboh@ymail.commohsin.abdraboh@yahoo.com

Written by 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.