بالوثيقة.. عشائر السادة الغريفية تطالب الرئاسات الثلاث باصدار عفو عن الشاب المسيء للامام الكاظم

طالبت عشائر السادة الغريفية، الإثنين، 13 أيار، 2019، الرئاسات الثلاث باصدار عفو عن الشاب المسيء للامام الكاظم، المعروف بعلي جرمانة.

ووفقا لوثيقة، حصلت (بغداد اليوم) على نسخة منها، وجهت لـقاضي محكمة جنح النجف، ورئيس الجمهورية برهم صالح، ورئيس مجلس الوزراء، عادل عبد المهدي، ورئيس مجلس النواب، محمد الحلبوسي: “باسم عشائر السادة الفريفية الموسويه نود أن نعلن عفونا ومسامحتنا والتنازل عن حقنا الشرعي تجاه الشخص الذي تجاوز على جدنا الامام موسى الكاظم عليه السلام والمدعو (علی سرور رزاق) والذي صدر بحقه حكم الحبس ثلاث سنوات”.

واردفت  العشيرة: “راجين اصدار عفو خاص عنه او تحويل العقوبة الى فقرة الغرامة العالية من الماده 372 من أحكام العقوبات ونحن على استعداد لدفعها عنه في حال عجزه عنها اسوة بجدنا وإمامنا موسى الكاظم عليه السلام الذي كان يقابل من يسيء اليه بالإحسان والجود والكرم له ومن ثم يجلة خجلا منه مواليا له علما اننا نود لهذا الشخص الهدايا ولا نريد تعميق الجهل لديه ويصبح ناصبيا لآل محمد صلوات الله وسلامه عليهم ويستغل من الجهات التكفيرية الإرهابية”.

Written by 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.