يَوْمُ الْأَسِيرِ الْفِلِسْطِينِي


الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه شاعر العالم


يَوْمُ الْأَسِيرِ مِنَ الرَّحْمَنِ قَدْ كُتِبَا = وَحَقُّهُ عِنْدَ رَبِّ الْكَوْنِ مَا حُجِبَا
إِنَّ الْأَسِيرَ قَرِيبٌ مِنْ مَشَاعِرِنَا = يَعِيشُ بَيْنَ ضُلُوعٍ قَدْ مَلَتْ كُتُبَا
عَاشَ الْأَسِيرُ يَصُونُ الْأَرْضَ تَحْمِلُنَا = إِلَى مَنَابِعِ فَخْرٍ حَازَتِ الْعَجَبَا
عَاشَ الْأَسِيرُ يَضُمُّ الْقَلْبُ مَوْطِنَهُ = هَذِي فِلِسْطِينُ قَدْ ضَمَّتْهُ مُنْسَلِبَا
نَبْضُ الْأَسِيرِ كَدُسْتُورٍ لِقِبْلَتِنَا = مَا هُنْتَ يَا ابْنَ الْجِبَالِ الشُّمِّ مُرْتَعِبَا
يَا أَنْتَ لَمْ نَنْسَهُ فِي عَقْلِنَا أَمَلاً = فِي عَوْدَةِ الْقُدْسِ مُخْتَالاً بِمَا رَكِبَا !!!
بَيْنَ الْقُلُوبِ أَسِيرُ الْحَقِّ يَكْتُبُهُ = نَبْضُ الْقُلُوبِ يَعُمُّ الشَّعْبَ مَا جَلَبَا

Written by 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.