عبدالمهدي يبعث رسائل للاصلاح بشان الفياض.. فرصة اخيرة له

كشف عضو تيار الحكمة عباس سروط اليوم الاحد، عن وصول تسريبات لتحالف الاصلاح من رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي بشان استبدال مرشح الداخلية فالح الفياض واعطاءه الفرصة الاخيرة بطرح اسمه في الجلسات المقبلة.

ويقول سروط في تصريح لـ(المدى) وتابعته (وطن نيوز) إن “المفاوضات بين تحالفي الإصلاح والبناء مستمرة ولن تتوقف طيلة الأيام الماضية.. نحاول إيجاد مخرجات توافقية لحسم مرشحي الدفاع والداخلية”، مؤكداً أن “الشعب العراقي ينتظر حسم هذه الخلافات لاستكمال تشكيل الحكومة من أجل تنفيذ البرنامج الذي قدمه رئيس مجلس الوزراء“.

ويعلّق سروط وهو نائب عن محافظة ميسان، على إصرار وتمسك البناء بترشيح الفياض قائلا إن “الأطر الدستورية تسمح بتقديم الفياض كمرشح للداخلية ويبقى الأمر متروكاً لمجلس النواب بتمريره أو رفضه”، مشيرا إلى أن “عدم تمريره (الفياض) يتطلب من عبد المهدي البحث عن مرشح جديد للداخلية“.

ويبين النائب عن تحالف الإصلاح أن “التسريبات التي وصلتنا من مكتب رئيس مجلس الوزراء تشير إلى وجود محاولة من قبل عادل عبد المهدي تقضي بتقديم الفياض مرة أخرى أمام البرلمان، لكن في حال كسر النصاب سيتم استبداله“.

ويؤكد سروط “هناك أسماء جديدة وبديلةً عن فالح الفياض يتم تداولها بين رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي والكتل السياسية”، مستدركاً “لكن لم تحصل هذه الترشيحات الجديدة على توافق حتى الآن“.

ويستبعد أن يقدم رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي “قائمة بأسماء مرشحين جدد للوزارات الثلاث المتبقية في الجلستين المقبلتين”، مؤكداً أن “البرلمان يحاول في الوقت الحاضر التركيز على استكمال قانون الموازنة وإقراره“.

ويلفت إلى أن “رئاسة البرلمان والكتل السياسية اتفقوا على منح الأولوية في الوقت الحالي لإقرار قانون الموازنة الاتحادية لعام 2019 قبل استكمال ما تبقى من الوزارات الشاغرة في حكومة عادل عبد المهدي”.
(وطن نيوز) – بغداد

Written by 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *