تحقيق جديد محتمل مع ترامب بسبب إيعازه المزعوم لكوهين

تحقيق جديد محتمل مع ترامب بسبب إيعازه المزعوم لكوهين

أعلن مشرعون أمريكيون أنهم يخططون لفتح تحقيق في المعلومات حول أن الرئيس دونالد ترامب أوعز لمحاميه السابق مايكل كوهين بتقديم إفادات كاذبة أمام الكونغرس.

وقال رئيس لجنة شؤون العدالة لمجلس النواب الأمريكي جيرولد نادلر إنه في حال تم إثبات صحة المعلومات حول أن ترامب أوعز مساعده بأن يكذب للكونغرس، فسيشكل ذلك “جريمة فدرالية”.

من جانبه، اعتبر رئيس لجنة شؤون الاستخبارات في مجلس النواب آدم شيف، أن هذه التهمة من “أكثر التهم خطورة” ضد ترامب حتى الآن، مشيرا إلى ضرورة “كشف الحقيقة” حول هذا الموضوع.

ويعتزم محققون من لجنة شؤون الاستخبارات استجواب كوهين بهذا الصدد عندما سيقدم إفاداته وراء أبواب مغلقة في فبراير المقبل، حسبما مصادر في اللجنة لـ “رويترز”.

Written by 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.