البنتاغون: دمرنا الأهداف التي حددناها في سوريا وتوقفنا

أعلن وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس انتهاء الضربة الغربية لسوريا، وأنه لا خطط لدى الولايات المتحدة لشن هجمات إضافية في الوقت الراهن على هذا البلد.

وقال ماتيس للصحفيين: “لا نخطط في الوقت الحالي لهجمات إضافية، والضربات القادمة ستكون في حال عودة الأسد لاستخدام الأسلحة الكيميائية”.

وتابع: “الهدف من الضربة إضعاف القدرات العسكرية السورية على صنع الأسلحة الكيميائية”.

وأضاف: “استخدمنا في الضربة ضعفي الأسلحة التي استخدمناها العام الماضي في الهجوم على مطار الشعيرات، والضربة كانت قوية”.

ونقلت وكالة “فرانس برس” عن جنرال أميركي قوله إن “الضربات في سوريا كانت مركزة لتجنب استهداف القوات الروسية”.

يذكر أن الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا قد شنت فجر اليوم هجوما جويا وصاروخيا على سوريا، حيث سقطت عشرات الصواريخ على مناطق عدة في محافظتي دمشق وحمص.

المصدر: وكالات

أحمد باديان

Written by 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *